أضرار حمل الأثقال

0

حمل الأثقال

اكتسبت تمارين حمل الأثقال على مدارالعقد الماضي شعبية كبيرة لكثرة ممارستها من قِبل الذكور والإناث، حيث اكتشف الباحثون الفوائد الكثيرة التي تقدمها هذه التمارين، وتُعرف هذه التمارين بأنها تمارين يتم فيها رفع أوزان ثقيلة تتسبب في تقلص وتقوية العضلات، ضد التعرض لأي مقاومة خارجية مع توقع زيادة في الكتلة والتحمل لعضلات الجسم، ويقوم حمل الأثقال على مبدأ هدم الخلايا العضلية وإعادة بناء العضلات ونموها وهيكلتها من جديد، وفيما يأتي سيتناول المقال الحديث عن أضرار حمل الأثقال وفوائده.[١]

فوائد حمل الأثقال

تُعد تمارين حمل الأثقال من التمارين المهمة للياقة الجسم، وتفيد جميع الأشخاص من مختلف الأعمار، وخاصة أولئك الذين يعانون من السمنة المفرطة ومشاكل في المفاصل والعضلات، وقبل التحدث عن أضرار حمل الأثقال سنتاول الحديث عن أهم فوائد حمل الأثقال ومنها ما يأتي:[٢]

  • زيادة من قوة العضلات.
  • زيادة كتلة العضلات وصحة العظام، خصيصًا للذين تجاوزوا عمر الثلاثين وللنساء اللاتي انقطع عنهم الطمث.
  • تساعد تمارين حمل الأثقال على فقدان الوزن من خلال زيادة معدل الأيض في وقت الراحة أي زيادة معدل الحرق حتى في الوقت الذي لا يمارس فيه الأشخاص تمارين حمل الأثقال.
  • زيادة تناسق شكل الجسم وتوازنه.
  • التخفيف من أعراض ومضاعفات الأمراض المزمنة حسب حالة وتطور المرض لكل شخص على حِدا.
  • زيادة طاقة الجسم وتحسين المزاج من خلال زيادة إفراز هرمون الإندروفين من الدماغ.

أضرار حمل الأثقال

يوفر حمل الأثقال الكثير من الفوائد لصحة الإنسان، ولكن بالمقابل هناك الكثير من أضرار حمل الأثقال تعود على صحة الإنسان بسبب الممارسة الخاطئة لهذه التمارين، ومن أهم هذه الأضرار ما يأتي:[٣]

  • تمزق عضلات القفص الصدري والأوتار والأربطة بسبب حمل أوزان ثقيلة جدًا وبسرعة كبيرة ومفاجئة.[٣]
  • تلف في الأنسجة.[٣]
  • زيادة في ألم الكتف خاصةً للأشخاص الأقل مرونة وممارسة للتمارين الرياضية.[٣]
  • حدوث كسر في العظام ناتج عن رفع أوزان تفوق قدرة الأشخاص.[٣]
  • ارتفاع ضغط الدم.[٤]
  • تلف في المفاصل.[٤]
  • رفع الأثقال ممكن أن يتسبب في إيقاف النمو للأطفال.[٤]

الآثار الجانبية للمكملات الغذائية

تُستخدم المكملات الغذائية قبل حمل الأثقال لتعزيزالطاقة، وزيادة مستوى الآداء أثناء ممارسة حمل الأثقال، وبعض الناس لا يناسبهم استخدام تلك المكملات الغذائية لما لهم من آثار جانبية ضارة على صحة الجسم، وفيما يأتي بعص الآثار الجانبية:[٥]

  • احتواء بعض المكملات الغذائية على الكافيين الذي يزيد من قوة العضلات، والقدرة على حمل الأثقال لفترة أطول، ولكن من آثاره الجانبية الشعور بالضيق، الأرق، الغثيان، زيادة معدل ضربات القلب، النعاس، الصداع، القلق.
  • احتواء بعض المكملات الغذائية على الكيرياتين، الذي يزيد من كتلة العضلات وكثافتها، ولكن من آثارها الجانبية احتباس الماء، زيادة الغازات والانتفاخات، زيادة الوزن، وحدوث مشاكل في الجهازالهضمي.
  • احتواء بعض المكملات الغذائية على الحمض الأميني الآلانين الذي يقلل من الأحماض في العضلات وممارسة حمل الأثقال لفترة أطول، ولكن من آثاره الجانبية الشعور بوخزات في اليدين والقدمين.
  • احتواء بعض المكملات الغذائية على السيترولين الذي يعمل على زيادة تدفق الدم إلى العضلات، مما يؤدي إلى تعزيز بناء العضلات، ولكن من الآثار الجانبية الصداع بسبب تدفق الدم المبالغ فيه إلى الدماغ.

المراجع[+]

  1. “Resistance Training”, www.emedicinehealth.com, Retrieved 6-1-2020. Edited.
  2. “7 Ways Strength Training Boosts Your Health and Fitness”, www.everydayhealth.com, Retrieved 6-1-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج “What Are the Dangers of Lifting Weights?”, www.livestrong.com, Retrieved 6-1-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت “Is Weightlifting Bad for you in the Long Run?”, sites.psu.edu, Retrieved 6-1-2020. Edited.
  5. “5 Side Effects of Pre-Workout Supplements”, www.healthline.com, Retrieved 7-1-2020. Edited.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.