طرق لتفادي ضغوط الخريف

0

الخريف

عادةً ما يُعرف الخريف بموسم السقوط نتيجة لتساقط أوراق الأشجار في هذه الفترة من الوقت، ويُعد الخريف فصل من فصول السنة ويكون بين فصل الصيف وفصل الشتاء، وحيث إن درجات الحرارة تنخفض تدريجياً، وتقوم الحيوانات بجمع الطعام في فصل الخريف وذلك استعدادًا لفصل الشتاء القادم، وتهاجر الطيور في هذا الموسم من السنة إلى خط الإستواء هربًا من درجات الحرارة المنخفضة،[١] ومن المحتمل أن يتسبب موسم السقوط إلى الشعور بالقلق والضغوطات، والأرق، والعصبية، والهلع، ومشاكل الجهاز الهضمي، وذلك نتيجة الإنتقال من الصيف إلى الخريف والمرتبط بعمل الدماغ، إذ إنه قد يؤثر انخفاض فترة النهار وبرودة الطقس على مستوى نشاط الشخص وحالته المزاجية، ومن خلال هذا المقال سيتم التعرف على طرق لتفادي ضغوط الخريف.[٢]

طرق لتفادي ضغوط الخريف

هناك العديد من الأعراض التي قد يسببها قلق وضغوط الخريف كالخمول والتعب، بالإضافة إلى فقدان الاهتمام في الأنشطة اليومية، وقد يكون ذلك بسبب قلة التعرض لأشعة الشمس خلال الخريف مما يؤدي إلى انخفاض مستويات السيروتونين والذي يؤثر على المزاج والشهية والنوم، وزيادة هرمون الميلاتونين الذي يزيد الشعور بالنعاس والاكتئاب، وكما إنه قد تقل نسبة فيتامين D في الجسم،[٣] ولذلك يجب معرفة طرق لتفادي ضغوط الخريف وتوفير الراحة والتي تتضمن ما يأتي:

  • الحصول على الضوء: من الممكن الخروج لأخد أكبر قدر ممكن من أشعة الشمس أو الإستيقاظ باكرًا للإستفادة منها، وفي حال عدم توفرها من الممكن استخدام مصباح الضوء لمدة 30 دقيقة أو أكثر يوميًا كل صباح، لتعويض النقص من أشعة الشمس.[٣]
  • التمارين الرياضية: قد تكون ممارسة بعض التمارين الرياضية يوميًا لمدة لا تقل عن 30 دقيقة من الطرق لتفادي ضغوط الخريف، وذلك عن طريق ركوب الدراجات، أو المشي لمسافات طويلة، ومن الجدير بالذكر أن للتمارين الرياضية القدرة على تحسين الحالة المزاجية للشخص والتخفيف من اضطرابات الصحة العقلية.[٣]
  • التجديد: علاوةً على أن فصل الخريف فصل جديد من السنة، فمن المستحسن للتقليل من ضغط وقلق الخريف البدء بشيء جديد، وذلك من خلال إعادة التنظيم للبيت والحديقة أو المكتب، أو عن طريق التفكير بملابس جديدة لإرتدائها، وإضافة الشخص هواية جديدة لممارستها.[٣]
  • النظام الغذائي: خلال فصل الخريف يُفضل إضافة سمك السلمون والجوز للنظام الغذائي وذلك لزيادة كمية أوميغا 3 في الجسم، فحسب الأبحاث تبيّن أن تناول كمية عالية من أوميغا 3 يقلل من قلق وضغوطات الخريف، بالإضافة إلى مكملات زيت السمك.[٢]

أطعمة يتم تناولها في الخريف

من الممكن خلال فصل الخريف تغيير كافة النظام الغذائي وتناول الحساء والأطعمة والوجبات الدافئة،[٣] وذلك لأن الطقس يصبح أكثر برودة من الصيف، فبالتالي توجد بعض الأطعمة التي ستشعر الشخص بالدفء عند تناولها والتي تشمل ما يأتي:[٤]

  • التفاح: من المستحسن تناول القشرة الخارجية للتفاح لإحتوائه على الفلافونويد، وبالإضافة إلى أنه غني بمضادات الأكسدة والألياف.
  • الإجاص: فهو مصدر غني بفيتامين C، والنحاس، والألياف.
  • اللفت: يحتوي على العديد من الفوائد الصحية، كما إنه مصدر جيد لفيتامين C والألياف.
  • البطاطا الحلوة: غنية بفيتامين A، والحديد، ولها خصائص مضادة للالتهابات.
  • الرمان: يحتوي الرمان على مضادات للأكسدة وفيتامين C، والفولات.

المراجع[+]

  1. “Autumn”, www.britannica.com, Retrieved 23-02-2020. Edited.
  2. ^ أ ب “Beat Autumn Anxiety with This 7-Step Checklist”, www.healthline.com, Retrieved 23-02-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج “Autumn Anxiety: Why You May Feel More Stressed This Season”, www.healthline.com, Retrieved 23-02-2020. Edited.
  4. “15 Best Superfoods for Fall”, www.health.com, Retrieved 23-02-2020. Edited.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.