أسباب عدم القدرة على البكاء

0

البكاء

يُعد البكاء الطريقة التي يستجيب بها الأشخاص لبعض المشاعر سواءً حزن، أو فرح، وكما يعد أمر غير مألوف ولكن في الحقيقة كلا الجنسين يبكون أكثر من المتوقع، ويعد البكاء صفة مميزة للجنس البشري، وقبل التعرف على أسباب عدم القدرة على البكاء يجب معرفة الأسباب التي تدفع البشر للبكاء، فمن المعروف عادةً بأنّ البكاء مرتبط بالعاطفة حيث تسيل دموع الأشخاص بسبب التأثر عاطفيًا، وتتكون هذه النوعية من الدموع على نسبة مرتفعة من هرمونات الإجهاد مقارنة بالأنواع الأخرى للدموع، مثل الدموع الناتجة وقت التعرض لرياح، وبصل، ودخان حيث تفرز لمحاربة المواد المهيجة وحماية العيون منها، والنوع الأخير الدموع القاعدية؛ والتي بدورها تُفرَز بشكل مستمر وتقوم بمحاربة الجراثيم والمحافظة على رطوبة العينين.[١]

فوائد البكاء

أسباب عدم القدرة على البكاء كثيرة قد تحرم الجسد من فوائد البكاء المتعددة، وحيث تبدأ فوائد البكاء بالظهور منذ الولادة، والبكاء لأول مرّة حيث تعد الدموع من الأمور المفيدة للصحة الجسدية والعقلية،[٢] وكما قد يقوم البعض بكبت البكاء وقت ضعفهم إلّا أنّ هذا التصرف قد يحرم البعض الكثير من الفوائد؛ حيث وجدت الدراسات وجود الكثير من الفوائد التي تدعم الجسم صحيًا،[١] وفيما يأتي توضيح لأهمها:[٢]

  • تهدئة النفس:يعد البكاء من أبرز الأمور المساهمة في تهدئة النفس، وقد يحتاج الجسم لوقت بسيط وليس بشكل فوري لتظهر عليه أثار التهدئة، وكما قد وجدت بعض الدراسات بأنّ البكاء يقوم بتنشيط الجهاز العصبي المحيطي والمحافظة على راحتها وتحسين الهضم لديها.
  • التقليل من الألم: يبدأ جسم الإنسان بعد البكاء لفترة طويلة بإفراز المواد الكيميائية مثل كلٍ من الإندورفين، والاكسيتوسين؛ والتي بدورها تقلل من الآلام الجسدية والنفسية، وتساهم في تخديرها، حيث يساعد الاكسيتوسين على الشعور بالهدوء والراحة.
  • تحسين المزاج: بالإضافة لتخفيف الآلام فإنّ البكاء قد يساهم في تحسين المزاج تحديدًا ما يعرف بالتنفيس، وكما يعد مصدر للثقة ورفع المعنويات، ويساعد البكاء في تغيير درجة حرارة الدماغ حيث يقوم الشخص الباكي بالتنفس السريع واستنشاق الهواء البارد، والذي بدوره يقوم بتنظيم حرارة الدماغ والتقليل منها، فالدماغ البارد يعد مصدر للسرور والنفسية الجيدة أكثر من الدماغ الدافئ.

أسباب عدم القدرة على البكاء

تحتوي العيون على غدد تقوم بفرز الدموع التي تحتاجها العيون بشكل مستمر للمحافظة على رطوبة العيون، ففي كل رمشة يقوم السائل بترطيب العين كلها مما يحافظ على بقائها صحية، ونظيفة ولكن في حالة عدم قدرة هذه الغدد على افراز الدموع بالشكل الكافي فقد يكون ذلك من أحد أسباب عدم القدرة على البكاء، وما ينتج من جفاف للعيون وبالتالي آلام، واحمرار، وزغللة العين، وكما يعد كلٍ مما يأتي أحد أهم أسباب عدم القدرة على البكاء:[٣]

  • العمر: مع تقدم العمر يصبح جفاف العين ملاحظ بشكل أكبر، حيث تصاب الغدد المفرزة للدموع ببعض المشكلات مع تقدم عمر الإنسان، مما يساهم في تطور حالة جفاف العين للأسوأ.
  • متلازمة شوغرن: ينتج هذا النوع من المرض بسبب مهاجمة الجهاز المناعي بشكل ذاتي للغدد التي تقوم بمهمة إفراز السوائل، مما يؤدي إلى جفاف كلٍ من العيون والفم، وتعد النساء عرضة لهذا المرض أكثر من الرجال، وكما هنالك 10% من الأشخاص الذين يعانون بجفاف العين مصابون بمتلازمة شوغرن، ويرتبط هذا النوع من المتلازمة بالتهاب المفاصل الروماتيدي.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب “Eight benefits of crying: Why it’s good to shed a few tears”, www.medicalnewstoday.com, Retrieved 19-2-2020. Edited.
  2. ^ أ ب “9 Ways Crying May Benefit Your Health”, www.healthline.com, Retrieved 19-2-2020. Edited.
  3. “What Is Aqueous Tear-Deficient Dry Eye?”, www.webmd.com, Retrieved 19-2-2020. Edited.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.